oooo (( أسرة واحدة 000 مجتمع واحد )) oooo
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك ليس عليك سوى ملأ الحقول الثلاثة الخاصة بالتسجيل
الاسم - الباسورد - الإيميل
شكرا
ادارة المنتدي

oooo (( أحدث مواضيع المنتدى )) oooo

oooo (( أسرة واحدة 000 مجتمع واحد )) oooo
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لنعيدها كما كانت!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
 

بيانات العضو

مسلمة
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

معلومات العضو

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 931
عدد النقاط : 16530

إعلانات المنتديات

 

معلومات الاتصال

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: لنعيدها كما كانت!!   02/04/10, 01:43 pm



الأمة
تنتظر ...







من أين أبدأ .. والقلم قد جف عندما علم
بأني سأكتب عن واقع أمتنا الأليم
.. مجد أضعناه بأيدينا .. واااا أسفاه
فالأمم والشعوب بين تقدم وتطور .. ونحن بين تأخر وتدهور


كل شعوب العالم عندما نقف وقفه
جادة وتأملية سنجد أنها تغرس قيمها ومبادئها في شعوبها وترسخ لديهم صدقها
وتعمل على توثيق الإيمان بتلك القيم والمبادئ لتخلق جيل مؤمن بها ومدافع
عنها.


ولكن نحن العرب غرسنا قيم ومبادئ
( القومية _ الديمقراطية والحركات التقدمية - يسار _ ويمين _ ووسط -
إسلاميين_علمانيين) وفي كل مرحلة اثبت هذه الشعارات عدم فعاليتها بل إنها
وراء هزائمنا وانكساراتنا وخلقت أجيال مهزوزة ومهزومة.


لم نرسخ ونوثق قيم ومبادئ المجتمع
المدني الذي أسست عليه الدولة الإسلامية الأولى
ولم نتخذ نهجهم
منطلق لحياتنا ومبدأ رئيسي لإدارة شؤوننا الداخلية والخارجية ولم نغرس في
الأجيال القيم والمبادئ الفاضلة تلك التي عندما انتشرت سدنا العالم ووصلت
الجيوش الإسلامية أبواب أوروبا وكل القارة الهندية عندما كنا أسياد العالم
ليس بقوة السيف أو بكثرة الجيوش لا والله ولكن كنا أسياد العالم عندما
طبقنا قيمنا الصحيحة وحافظنا عليها.


صلاح الدين فاتح بيت المقدس وقاهر جيوش الصليبين
في إحدى الليالي
كان يتفقد أفراد الجيش الإسلامي فوجدهم بين نائم
ولاهي غرتها الدنيا فانصرف عنهم وفي الصباح نادى باجتماع وخطب فيهم وبكى
فقال ( أتنتظرون النصر وانتم نائمين ومشغولين باللهو؛ إن النصر لن يأتي)


وفي الليلة الثانية
وأثناء تفقده للجيش وجدهم بين راكع وساجد
يناجون الواحد القهار فانصرف
عنهم وفي الصباح الباكر أمر باجتماع الجيش وإعطاء الأوامر بالزحف على العدو
فكان النصر موعدهم.


هذا مبادئ وقيم جيش صلاح الدين وهذا درس
من دروس قادة الأمة.


لن ننتصر بقومية أو بنظرية وضعية لا والله
أو بكلمات عابرة النصر لن يأتي إلا بغرس القيم والمبادئ الإسلامية
والإيمان بها وتطبيقها عندها سننتصر في معركة الحياة وسنهزم الأعداء.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

لنعيدها كما كانت!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
oooo (( أسرة واحدة 000 مجتمع واحد )) oooo :: القسم الأدبى والضحك والصور :: منتدى الموضوعات الإسلاميه-